وزير النفط بحاح

الرشاد برس-صنعاء

 

أكد خالد بحاح نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء أن سعي الحكومة الاهتمام بالجانب الإقتصادي وإنعاشه بأقصى صورة مع ادراكها للتحديات الأمنية التي تقف أمام الكثير من التجار ورجال الأعمال والشركات، الا أن ذلك لن يمثل عائقا للعمل الجاد من أجل انعاش الجانب الإقتصادي والذي بدوره سيسهم في رفع الكثير من المعاناه بتضافر الجهود الرسمية والمجتمعية.

وقال بحاح خلال لقائه برجال أعمال بمحافظة عدن ” أن انعاش الحياة الإقتصادية يمثل جانب مهم لترسيخ الحياة وتطبيعها، ويسهم في تجاوز الكثير من الإشكالات والتحديات ويرفع من معاناة المواطن البسيط، ويفوت الكثير من الفرص على الجماعات التخريبية التي تنشط في المناطق الخاملة والتي تسعى الى تجميد الحياة بمختلف صورها”.

وشدد بحاح على ضرورة العمل لاستكمال مقر الغرفة التجارية بمحافظة عدن والإسراع في تفعيلها بالصورة المطلوبة، والقيام بعملها في تنشيط الحركة الإقتصادية..

 

وأشار الى ان الحكومة ستكون المساند الأول لهم بتسهيل كافة الإجراءات الممكنة وايجاد الحلول العاجلة لمشاكل نقل البضائع عبر مختلف المنافذ البحرية والجوية والبرية وما يتعلق بالإجراءات الجمركية بالتنسيق مع الجهات الرسمية ذات العلاقة.

 

 

كلمات دلائلية :