محلية

الحوثيون يفرضون إتاوات مالية جديدة على تجار محافظة إب

الرشاد برس_محلي

-فرضت مليشيا الحوثي الانقلابية، إتاوات جديدة على التجار في عدد من مديريات محافظة إب، وسط اليمن، بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك.

وأفادت مصادر محلية في مدينة إب وعدد من مديرياتها، عن فرض الميليشيات الانقلابية اتاوات مالية كبيرة تحت مسميات جديدة، دأبت على استحداثها مع كل مناسبة.

وأكدت المصادر- أنَّ الميليشيا فرضت مبالغ كبيرة ومواد عينية تحت مسمى “سلال غذائية” لأسر قتلاها الذين لقوا مصرعهم في جبهات القتال المختلفة، إضافة تسيير قوافل غذائية إلى جبهات القتال في الضالع.

وبحسب المصادر فقد تم تخصيص استقطاعات كبيرة على تجار إب عبر لجنة عليا من المليشيا في المحافظة، فيما تكفل المشرفون الميدانيون بالمديريات فرض الإتاوات على تجار تلك المديريات.

وقالت مصادر محلية في مديرية مذيخرة، جنوب غرب إب، إن المشرف الحوثي فرض على تجار مدينة مذيخرة أربعمائة سلة غذائية لأسر قتلى الحوثيين ومقاتليهم في الجبهات.

في غضون ذلك باشرت مليشيا الحوثي في مديرية جبلة بفرض تلك الإتاوات على تجار المدينة وتهديدهم بالسجن في حالة المخالفة.

وبحسب ذات المصادر فقد تم إلزام تجار جبلة بدفع  ألف سلة غذائية للمقاتلين الحوثيين على نفقتهم أو ما يوازي قيمتها نقداً.

الأمر ذاته تكرر في كل مديريات المحافظة وفق مصادرنا المحلية.

وتستغل الميليشيا الانقلابية التي تحكم سيطرتها على المحافظة، أي مناسبة لفرض إتاوات مالية على التجار، الأمر الذي أضر بالتجار وأصحاب المحلات التجارية واضطر عدد منهم إلى إغلاق محلاتهم التجارية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شركة تصميم مواقع ثرى هاند