الرشاد

الرشاد برس-صنعاء

أدان حزب الرشاد اليوم الخميس الإعتداء الذي قامة طعم عسكري تابع لإدارة أمن مدرية بمحافظة ذمار على فرع مقر الحزب بالمحافظة.

 

وقال بيان صادر عن الرشاد “تزامنا مع ما تقوم به ميليشيات جماعة الحوثي في منطقة ضوران آنس من التعديات على المساجد والمساكن وأهلها قامت أجهزة الأمن بمحافظة ذمار  بالتعدي على مقر فرع حزب الرشاد بالمحافظة، وذلك حين أقدم طقم عسكري تابع لإدارة أمن المديرية على خلع لوحة الرشاد من على مبنى المقر، وتصويب السلاح على المبنى، وإثارة الرعب والفوضى في المنطقة، زاعمآ أن هناك توجيهات من مدير أمن المحافظة، دون ايجاد سبب واضح لهذا الاعتداء.

 

وأضاف البيان “إن حزب الرشاد يدين وبشدة الاعتداء الذي لا مبرر له والذي يعد سابقة من نوعه على مقر فرع الحزب بمحافظة ذمار من قبل إدارة أمن المحافظة”.

 

كما حمل الرشاد الأجهزة الأمنية تبعات هذا الاعتداء ممثلة بإدارة أمن المحافظة ووزير الداخلية، ويؤكد حرصه على التواصل والنقاش حول أي مشكلة ملتبسة لدى أجهزة الأمن.

 

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول لله وبعد

 

 تزامنآ مع ما تقوم به ميليشيات جماعة الحوثي في منطقة ضوران آنس من التعديات على المساجد والمساكن وأهلها قامت أجهزة الأمن بمحافظة ذمار اليوم الخميس 22-5-2014م بالتعدي على مقر فرع حزب الرشاد بالمحافظة، وذلك حين أقدم طقم عسكري تابع لإدارة أمن المديرية على خلع لوحة الرشاد من على مبنى المقر، وتصويب السلاح على المبنى، وإثارة الرعب والفوضى في المنطقة ، زاعمآ أن هناك توجيهات من مدير أمن المحافظة، دون ايجاد سبب واضح لهذا الاعتداء.

 

وبهذا فإن حزب الرشاد يدين وبشدة الاعتداء الذي لا مبرر له والذي يعد سابقة من نوعه على مقر فرع الحزب بمحافظة ذمار من قبل إدارة أمن المحافظة، وفي نفس الوقت يحمل الأجهزة الأمنية تبعات هذا الاعتداء ممثلة بإدارة أمن المحافظة ووزير الداخلية، ويؤكد حرصه على التواصل والنقاش حول أي مشكلة ملتبسة لدى أجهزة الأمن.

 

حفظ الله اليمن وأهلها من كل شر بيان صادر عن حزب الرشاد بتأريخ 22-5-2014م

 

كلمات دلائلية :