هام

غريفيث : اتفاق على تبادل الأسرىقريبا في اليمن…

الرشاد برس… متابعات

أعلن المبعوث الأممي في اليمن، مارتن غريفيث ، اليوم الأحد، أنه اتفق وفد الحكومة الشرعية والحوثيين على تبادل للأسرى والمحتجزين، لافتاً إلى تنفيذ الالتزام بالإفراج المرحلي عن جميع المحتجزين.
واكدغريفيث على المليشيا الحوثية والحكومة الشرعية الإسراع في تنفيذ عملية التبادل التي تم الاتفاق عليها اليوم، مشدداً على ضرورة أن تنتهي آلام الآلاف من الذين ينتظرون لم شملهم مع عائلاتهم وأحبائهم.
فيما قال رئيس وفد اللجنة الدولية للصليب الأحمر في صنعاء فرانز راوخنشتاين إنه برغم الاشتباكات، وجدت الأطراف أرضية مشتركة تسمح للعديد من الأسرى بالعودة إلى أحبائهم.
وأعرب عن أمله في أن تمهد هذه الخطوة الطريق لمزيد من عمليات إطلاق السراح في المستقبل القريب.
وأوضح البيان أن الاتفاق “هو خطوة أولى نحو الوفاء بالتزامات الأطراف بالإفراج المرحلي عن جميع الأسرى والمحتجزين على خلفية النزاع وفقاً لاتفاقية ستوكهولم”.
وكان الطرفان قد وافقا في محادثات السويد على تبادل 15 ألف أسير، وسلموا لوائح بأسماء هؤلاء لوسيط الأمم المتحدة.
البدء فوراً في التبادل
وبحسب البيان فقد “قرر الأطراف اليوم، الأحد، البدء فوراً بتبادل القوائم للإعداد لعملية التبادل المقبلة”.
ونقل البيان عن مارتن غريفثس، المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن قوله “أحث الأطراف على الإسراع في تنفيذ عملية التبادل التي اتفقوا عليها اليوم. كان التقدم بطيئًا للغاية في هذا الملف حتى الآن، ويجب أن تنتهي آلام الآلاف من الذين ينتظرون لم شملهم مع عائلاتهم وأحبائهم”.
وأضاف “أظهر الأطراف لنا اليوم أنه على الرغم من التحديات المتزايدة على الأرض، فإن الثقة التي عمل الأطراف على بنائها حتى الآن لا تزال قادرة على تحقيق نتائج إيجابية”
الجدير ذكره انه عقدت آخر جولة من المباحثات بين ممثلي الحكومة اليمنية وميليشيات الحوثي من 14 إلى 16 أيار/مايو من العام الماضي وتركزت على إدارة عائدات الموانئ اليمنية الواقعة على البحر الأحمر ووصفت الأمم المتحدة الاجتماعات حينها بأنها “بناءة”.
الوسوم

مقالات ذات صلة