مقالات

إلى المؤتمر الشعبي العام..هل غاب عنكم الوطن إلا عدن ؟!

 

  pr-2-19316

د. عبدالوهاب الحميقاني

 

إخواني في حزب المؤتمر الشعبي العام، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ..

فقد جاء في بيان لقاء القيادات الرئيسة والفرعية لحزبكم الموقر بند رقم 10 خاص لإدانة ما حدث في عدن من إجراءات نصه :
)يدين اللقاء ما يعتمل في محافظة عدن من إجراءات تخل بالأمن والسكينة العامة وتمس الوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعي، كما يدين كافه المظاهر المسلحة والأعمال الفوضوية الهادفة الى تقويض مدنية محافظة عدن وهويتها الثقافية والحضارية كون ذلك يمثل بيئة طاردة للاستثمار في العاصمة الاقتصادية والتجارية.(

وتعليقا على هذا البند نصحا لكم أتقدم بسؤالي لقيادات وأعضاء وأنصار المؤتمر الشعبي العام. هل ما قامت وتقوم به المليشيات المسلحة في صنعاء و بعدها ذمار والبيضاء وريمة وإب والحديدة، وقبلها صعدة ودماج وعمران والجوف وحجة
وما تتوعد به مأرب وتعز والجنوب من تهديد ووعيد وحشد وتأليب، واقتحامها لمؤسسات الدولة ومعسكرات الجيش والأمن والتعدي على الرئاسة والحكومة ومحاصرة قيادات الدولة واعتقال ومطاردة الشباب والناشطين واقتحام البيوت وهدم المساجد والمؤسسات التعليمية وسفك الدماء ونهب الممتلكات الخاصة والعامة وتقويض النظام العام والسلم الاجتماعي وتهييج المناطقية والطائفية المقيتة، وغيره مما لا يخفى على ذي عينين وتعرفونه قبل غيركم، هل هذا كله وغيره لم يخطر ببالكم عند كتابة بيانكم؟

أم خطر لكنه لم يستحق ولو إبداء القلق إن لم تقدروا على الإدانة؟!  لماذا غاب الموقف المسؤول لحزب كحجم المؤتمر تجاه الوطن إلا عدن، هل لأن البلاد استقام أمرها وبقيت عدن تحتاج تقويم اعوجاجها؟ أم أن إقالة قائد معسكر بعدن من قبل رئيس الجمهورية هي ما شغلت هذا الحزب وقيادته عن اليمن وما يحدث فيه؟
لأن إقالة ضابط واستبداله بآخر هي التي تخل بالأمن والسكينة وتقوض الهوية والمدينة و تخلق البيئة الطاردة للاستثمار والهادمة للاقتصاد، وما سواها مما يحدث في اليمن من أعمال تلك المليشيات هو الباني للدولة والباعث على النهضة وعنوان الحضارة والمرسخ للأمن والاستقرار والجاذب للسياحة والاستثمار، فما لكم كيف تحكمون ؟؟؟!!

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “إلى المؤتمر الشعبي العام..هل غاب عنكم الوطن إلا عدن ؟!”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 

شاهد أيضاً

إغلاق
Designed and Developed By 3Hand.Net